الرئيسيةالبوابةبحـثأرسل مقالس .و .جالتسجيلدخول
شاطر | 
 

 الأثنين 29 تشرين الأول 2018

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Amer-H
صديق فيروزي متميز جدا
صديق فيروزي متميز جدا
avatar

علم الدولة : Syria
الجنس : ذكر
المشاركات : 8621
الإقامة : Sweden
العـمل : IT-computer
المزاج : Good
السٌّمعَة : 313
التسجيل : 09/02/2007

مُساهمةموضوع: الأثنين 29 تشرين الأول 2018   الجمعة نوفمبر 02, 2018 9:41 am

الأثنين 29 تشرين الأول 2018

إنجيل القدّيس مرقس 26:4 - 34
وقال: هكذا ملكوت الله: كأن إنسانا يلقي البذار على الأرض
وينام ويقوم ليلا ونهارا، والبذار يطلع وينمو، وهو لا يعلم كيف
لأن الأرض من ذاتها تأتي بثمر. أولا نباتا، ثم سنبلا، ثم قمحا ملآن في السنبل
وأما متى أدرك الثمر ، فللوقت يرسل المنجل لأن الحصاد قد حضر
وقال: بماذا نشبه ملكوت الله؟ أو بأي مثل نمثله
مثل حبة خردل، متى زرعت في الأرض فهي أصغر جميع البزور التي على الأرض
ولكن متى زرعت تطلع وتصير أكبر جميع البقول، وتصنع أغصانا كبيرة، حتى تستطيع طيور السماء أن تتآوى تحت ظلها
وبأمثال كثيرة مثل هذه كان يكلمهم حسبما كانوا يستطيعون أن يسمعوا
وبدون مثل لم يكن يكلمهم. وأما على انفراد فكان يفسر لتلاميذه كل شيء
آمـــــــين


رسالة القدّيس بولس الثانية إلى أهل تسالونيكي  1:3 18
أخيرا أيها الإخوة صلوا لأجلنا، لكي تجري كلمة الرب وتتمجد، كما عندكم أيضا
ولكي ننقذ من الناس الأردياء الأشرار. لأن الإيمان ليس للجميع
أمين هو الرب الذي سيثبتكم ويحفظكم من الشرير
ونثق بالرب من جهتكم أنكم تفعلون ما نوصيكم به وستفعلون أيضا
والرب يهدي قلوبكم إلى محبة الله، وإلى صبر المسيح
ثم نوصيكم أيها الإخوة، باسم ربنا يسوع المسيح، أن تتجنبوا كل أخ يسلك بلا ترتيب ، وليس حسب التعليم الذي أخذه منا
إذ أنتم تعرفون كيف يجب أن يتمثل بنا، لأننا لم نسلك بلا ترتيب بينكم
ولا أكلنا خبزا مجانا من أحد، بل كنا نشتغل بتعب وكد ليلا ونهارا، لكي لا نثقل على أحد منكم
ليس أن لا سلطان لنا ، بل لكي نعطيكم أنفسنا قدوة حتى تتمثلوا بنا
فإننا أيضا حين كنا عندكم، أوصيناكم بهذا: أنه إن كان أحد لا يريد أن يشتغل فلا يأكل أيضا
لأننا نسمع أن قوما يسلكون بينكم بلا ترتيب، لا يشتغلون شيئا بل هم فضوليون
فمثل هؤلاء نوصيهم ونعظهم بربنا يسوع المسيح أن يشتغلوا بهدوء، ويأكلوا خبز أنفسهم
أما أنتم أيها الإخوة فلا تفشلوا في عمل الخير
وإن كان أحد لا يطيع كلامنا بالرسالة، فسموا هذا ولا تخالطوه لكي يخجل
ولكن لا تحسبوه كعدو ، بل أنذروه كأخ
ورب السلام نفسه يعطيكم السلام دائما من كل وجه. الرب مع جميعكم
السلام بيدي أنا بولس، الذي هو علامة في كل رسالة. هكذا أنا أكتب
نعمة ربنا يسوع المسيح مع جميعكم.
آمــــــــين






_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.fairouzehfriends.com/contact.forum
 
الأثنين 29 تشرين الأول 2018
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: 000{ القسم الديني }000 :: أصدقاء الإنجيل اليومي-
انتقل الى: